الثلاثاء , 17 أكتوبر 2017
الرئيسية » صور منوعات » بالصور مسابقة اجمل مسلمة بريطانية لن تصدق مدى جمالها

بالصور مسابقة اجمل مسلمة بريطانية لن تصدق مدى جمالها

Your ads will be inserted here by

Easy Plugin for AdSense.

Please go to the plugin admin page to
Paste your ad code OR
Suppress this ad slot.

شفت صوفي التي لقبها البعض بأجمل مسلمة بريطانية، عن قصة إسلامها والعقبات التي واجهتها وعن ردة فعل أهلها بعد اعتناقها الإسلام، ودليلها شهادة حصلت عليها من مكتب الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف.

نشأتهاوبحسب موقع “mbc.net” ، تقول روزي صوفي التي تبلغ من العمر 27 عاما ، إنها ولدت ونشأت في لندن، ولازلت تعيش فيها مع عائلتها.


وأضافت أنها ولدت مسيحية، وخلال نشأتها لم تكن متدنية كثيراً ووجدت نفسها تؤمن بالعلم بدلاً من الله وأصبحت ملحدة، ثم توجهت إلى الجامعة لدراسة اللغة العربية ودخلت في في نقاشات عميقة مع المسلمين حول “الله” سبحانه وتعالى، وفي إحدى الليالي وبعد نقاش محتدم واقول لهم أنه لا يوجد “الله” حلمت أنني على طائرة مع عائلتي والطائرة كانت تسقط وقبل أن تقع الطائرة استيقظت، على الفور أمسكت بالهاتف وبحثت بجوجل عن معنى حلمي، النتيجة الأولى كانت عن الملحدين الذين يتأبهون بأنه لا وجود لله، كنت مصدومة، ونادراً ما تذكرت أحلامي وعادة لا أبحث عنهم في جوجل ، واستخلصت أن كل أحلامي كانت عن الملحدين الذين لا يؤمنون بالله”.

طريقها للإسلاموتقول: “كنت في مناسبة أخرى، أجلس في المقعد الخلفي من السيارة بالقاهرة عندما وقع القرآن امامي بدون سبب، وفي مرة أخرى كنت عصبية جدا حتى سمعت صلاة الجمعة وشعرت بالراحة والسعادة، هناك أحداث كثيرة أوصلتني للإسلام، صدقاً يمكنني أن أقول لك أنا لم أجد الله لكن الله وجدني”.


وأضافت: “بعض الأشخاص قد يضحكون علي وعلى أمثلتي، لكن حقاً أعتقد أنا مميزة لأن هذه الأمور حدثت معي، لأن هذه الأمور لا تحدث مع الجميع”.

وأردفت صوفي ، “اخترت الإسلام وفي كل موقف كان الإسلام أمامي، مثلاً، القرآن الذي وقع أمامي وليس الإنجيل، كما لم يسبق لي ان سألت حول الديانة المسيحية ومن عمر 18 عاما، وانا مهتمة بالديانة الإسلامية”.

وتضيف أنها ليست مسلمة مثالية ولا ترتدي الحجاب، وتقول “خطوة خطوة إن شاء الله سأرتدي، “خليها على الله ” ، وأحب مشاركة القصص الإسلامية لكن لا أحب السخرية مني ، والقول إنني لست مسلمة حقيقية”.

رد فعل الأسرة


وعن رد فعل أسرتها عند سماع خبر إسلامها ، قالت إن والدتها لم ترد علي اتصالاتها أو تتحدث معها لمدة أسابيع، مما وجدته أمرا غريباً لأنها لم تكن متدنية على الإطلاق عند نشأتها ، خاصة وأنها أسلمت في القاهرة بالأزهر.

وعن آياتها القرآنية المفضلة ، قالت “أنها لم تقرأ القرآن كاملاً بعد، لكن عندما تشعر بالخوف أو الحزن أو لديها سؤال تستمع للقرآن”.

وعن المواقف الصعبة التي تعرضت لها ، تقول، “إن أصعب شيء يواجهني هم الأشخاص السلبيون، لكن الإسلام جميل جداً وليس صعبا على الإطلاق، لكني بحاجة للتدرج” .

وتابعت: “لا أحب الذهاب إلي الجامعة إطلاقاً ،لذلك توقفت، وتوجهت إلى مصر لعدة سنوات وعلمت نفسي الكتابة والقراءة هناك، وجيدة جدا في اللغات”.

بالصور.. أجمل مسلمة بريطانية.. ولدت مسيحية.. واعتنقت الإسلام في القاهرة.. «صوفي»:أشعر بالراحة عند سماع القرآن.. أحتاج للتدرج.. أحب مشاركة القصص الدينية.. لا أحب الذهاب للجامعة
بالصور.. أجمل مسلمة بريطانية.. ولدت مسيحية.. واعتنقت الإسلام في القاهرة.. «صوفي»:أشعر بالراحة عند سماع القرآن.. أحتاج للتدرج.. أحب مشاركة القصص الدينية.. لا أحب الذهاب للجامعة
بالصور.. أجمل مسلمة بريطانية.. ولدت مسيحية.. واعتنقت الإسلام في القاهرة.. «صوفي»:أشعر بالراحة عند سماع القرآن.. أحتاج للتدرج.. أحب مشاركة القصص الدينية.. لا أحب الذهاب للجامعة
بالصور.. أجمل مسلمة بريطانية.. ولدت مسيحية.. واعتنقت الإسلام في القاهرة.. «صوفي»:أشعر بالراحة عند سماع القرآن.. أحتاج للتدرج.. أحب مشاركة القصص الدينية.. لا أحب الذهاب للجامعة
بالصور.. أجمل مسلمة بريطانية.. ولدت مسيحية.. واعتنقت الإسلام في القاهرة.. «صوفي»:أشعر بالراحة عند سماع القرآن.. أحتاج للتدرج.. أحب مشاركة القصص الدينية.. لا أحب الذهاب للجامعة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site is protected by WP-CopyRightPro